الرئيسية التحليل الأساسي الدولار الكندي بين مطرقة الدولار وسندان النفط الخام

الدولار الكندي بين مطرقة الدولار وسندان النفط الخام

0
0

ارتفع زوج الدولار مقابل الدولار الكندي لأعلى مستوياته في خمسة أسابيع في ظل تراجع مستمر للعملة الكندية للأسبوع الثاني على التوالي، يأتي هذا في ظل معاناة الدولار الكندي من قوة العملة الأمريكية وتراجع أسعار النفط الخام.

الدولار الكندي والنفط الخام-fxcomment-27-5-2015

زوج الدولار مقابل الدولار الكندي ارتفاع يوم أمس بنسبة 1.2% ليسجل أعلى مستوى في خمسة أسابيع عند المستوى 1.2448، واليوم يستمر الزوج في الارتفاع مع استمرار العوامل التي تؤدي لضعف الدولار الكندي.

قوة الدولار الأمريكي هي العامل الأول وراء تراجع مستويات الدولار الكندي فتحسن النظرة المستقبلية للاقتصاد الأمريكي بعد تصريحات رئيسة البنك الاحتياطي الفدرالي يلين الأخيرة ساهمت في تزايد الإقبال على العملة الفدرالي بشكل كبير، كونها أول عملة رئيسية ستشهد ارتفاع في أسعار الفائدة خلال هذا العام.

من جهة أخرى نجد أن البيانات الاقتصادية التي صدرت يوم أمس عن الاقتصاد الأمريكي ساهمت في دعم التفاؤل والاطمئنان في الأسواق المالية، فمؤشر ثقة المستهلكين ارتفع بقيمة 95.4 مقارنة مع القراءة السابقة 94.3، هذا بالإضافة إلى طلبات البضائع المعمرة خلال شهر ابريل/نيسان التي جاءت موافقة للتوقعات منخفضة بنسبة 0.5%.

العامل الثاني الذي ساهم في الضغط السلبي على الدولار الكندي هي أسعار النفط الخام التي انخفضت يوم أمس بنسبة 4.2% لتصل لأدنى مستوياتها في ثلاثة أسابيع عند المستوى 57.72 دولار للبرميل.

انخفاض أسعار النفط الخام جاء بسبب ارتفاع مستويات الدولار بالإضافة إلى استمرار المخاوف من ارتفاع المعروض من النفط الخام في الأسواق العالمية مع استمرار ضخ منظمة الأوبك والولايات المتحدة الأمريكية لمستويات قياسية من الخام، مما يساهم في تراجع الأسعار بشكل كبير.

الاقتصاد الكندي يعتمد بشكل رئيسي على صادرات النفط الخام وهو ما يدفع الدولار الكندي يتحرك بشكل طردي مع أسعار النفط الخام، وتراجع أسعار الخام تسببت في ضغط سلبي على العملة الكندية ناهيك عن قوة الدولار الأمريكي الذي يتداول بالقرب من أعلى مستوياته في شهر مقابل سلة من ستة عملات، ليجد الدولار الكندي نفسه بين مطرقة الدولار الأمريكي وسندان النفط الخام.

(0)

حسام العجمي حسام العجمي أحد مؤسسي شركة FXComment.com ورئيس قسم التحليل الأساسي باللغة العربية، خبرة 8 سنوات في الأسواق المالية. متخصص في التحليل الأساسي للاقتصاديات العالمية وبيان أثرها على أسواق العملات والأسهم والسلع بالإضافة إلى استخدام التحليل الأساسي لرسم نظرة مستقبلية للأسواق المالية. قام بنشر العديد من الأبحاث الخاصة بوضع أهداف على المدى المتوسط للعملات والسلع المالية، إلى جانب دراسة السياسات النقدية للبنوك المركزية العالمية وتوقع توجهاتها المستقبلية.

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *